الرئيسيةشخصية اليوم

مطعم هناء و إيريك سفير الأطباق الجزائرية بدبي اختزال المسافة للتعرف على الموروث الجزائري

مراسلة موقع إسيا من الإمارات العربية – أميرة لزيار

للوهلة الأولى يشدك اسم المطعم “هناء و إريك” يجمع اسم زوجين هناء جزائرية و إريك فرنسي الجنسية بعد أن أولع بالأكل الجزائري قرر هذا الأخير أن يشارك المائدة الجزائرية مع الجالية الجزائرية و الأجنبية حيث كان متأكدا أن الأطباق الجزائرية سيولع بها كل من يجربها لأول مرة.

و أكدت السيدة هناء أن فكرة المطعم عائلية و أن يتقاسم الناس معهم هذا الجو العائلي خاصة أن زوجها إريك لديه العديد من الزبائن كما أنه مختص في إعداد الحلويات الفرنسية و الخبز أكثر من ثمانية عشر سنة، أما الأطباق الجزائرية فقد أخذت حصة الأسد و تميزت السيدة هناء بإعداد أشهى الأطباق الجزائرية الأصيلة التي يشهدها ربوع الوطن و أشهرها طبق الكسكسي، الشخشوخة بكل أنواعها، الرشتة، شربة الفريك و البوراك العنابي على غرار الأطباق الأخرى التي لا غنى عنها في المائدات الجزائرية و للحلويات الجزائرية العصرية و التقليدية مع التاي الأصيل نكهة أخرى للزبون في المطعم.

استوحت السيدة هناء فكرة إحياء جميع المناسبات الجزائرية في المطعم إلى أن الجزائر أكبر بلد عربي مساحة و يستحق أن تبجل كل المناسبات و أن تعرفها الجالية الأجنبية و العربية بدبي مثل يناير و المولد النبوي و هي امتداد للثقافة و الهوية الجزائرية. حيث تستحضر أجواء خاصة لكل مناسبة من ديكور و أطباقا خاصة و الزي التقليدي و الموسيقى الجزائرية الأصيلة حيث لا تفصل أجواء المطعم شيء من الأجواء في الجزائر و تختزل المسافات للجالية الجزائرية،وهو المطعم الوحيد في الإمارات الذي يحيى هذه المناسبات.

و قالت السيدة هناء للموقع بخصوص حضور الثقافة الجزائرية بالمطعم من أواني تقليدية و ديكور و أزياء أن الثقافة الجزائرية لم تأخذ حظها في التسويق وسط العالم و ان الثقافة الجزائرية متنوعة و اللباس التقليدي هو جزء من الهوية الجزائرية و من واجبنا أن نعرف به و أنا بدوري أربط بين الأكل التقليدي و اللباس التقليدي للحفاظ على موروثنا بالإضافة أن أكثر الأزياء الجزائرية التقليدية مسجلة باسم الجزائر في اليونسكو.

و كشفت أنها تحضر لمشروع ثقافي كبير ستعلن عليه قريبا بدبي

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
التخطي إلى شريط الأدوات