الرئيسيةلايف ستايلموضة وأناقة

خليجيات يغريهن الزي الجزائري التقليدي 

"الكاراكو" و "البدرون العاصمي" على رأس الطلبات.. لسفيرة اللباس التقليدي صبيرة لحمر بالإمارات

 

أميرة لزيار مراسلة موقع إٍسيا نيوز من الإمارات

 

اختزلت المصممة الجزائرية صبيرة لحمر المسافات لنقل تصاميمها إلى الكثير من الإماراتيات و الخليجيات، من خلال المجهودات التي تبذلها حيث تعتبر سفيرة الزي التقليدي الجزائري بالإمارات من خلال العديد من النشاطات و الفعاليات التي قامت بها و شاركت فيها طيلة الفترة السابقة بالإمارات.

 

كيف بدأت تتلقين الطلبات للزي التقليدي الجزائري؟

 

انبهرت العديد من الخليجيات و الإماراتيات بالزي التقليدي الجزائري المعروف بالعراقة و الحداثة و دقة التصميم من خلال دعمي للموروث الثقافي بصفة عامة و اللباس التقليدي الجزائري خاصة في كل مناسبة جزائرية بالإمارات و هكذا عرفت أكثر تصاميمي و أٌقدمها دائما للإعلاميات ليحضرن فيها و للجالية الجزائرية بالإمارات في مختلف المناسبات و دعما لشعارنا “البس جزائري” و من باب الحفاظ على الهوية الجزائرية و نشرها.

و كانت في كل مناسبة تنشر الصور على وسائل التواصل الاجتماعي، مما جعل الخليجيات يتساءلن و يطلعن على الأزياء التقليدية الجزائرية المتنوعة و يتسابقن لطلب “الكاراكو” و “سروال الشلقة” و “البدرون” و كن يجهلن أصل هذه الأزياء المثيرة بخامتها الراقية و الخفيفة.

 

تختلف الوجهات في العالم لماذا اختارت صبيرة لحمر الإمارات لتكون سفيرة اللباس التقليدي؟

 

نعرف أنه كلما تكون المنافسة قوية يكون الطموح و النجاح أكبر و لهذا اخترت الإمارات وجهة لعرض أقوى التشكيلات من الأزياء التقليدية الجزائرية و كذلك تعرف الامارات باختلاف الجنسيات و الثقافات فأختزل المسافات من خلال هذا البلد الذي يجمع أكبر عدد من المصممين العالميين. و أعترف بأن اللباس التقليدي الجزائري الراقي لم يأخذ حقه للوصول إلى العالمية بسبب تجاهل العديد من الجهات بالقيام بواجبها اتجاه ذلك، و لكن نبقى نبذل كل مجهوداتنا للرقي باللباس الجزائري أكثر.

 

تعرف أزياءك باختلاف الألوان المثيرة، ما هي الإضافات التي تعتمدينها في الطلبات؟ 

 

استوحي الألوان التي اعتمدها من الطبيعة فهي أقرب للإبداع أما القماش فأحبذ أن تكون الخامة خفيفة لتلقى الزبونة كل راحتها في الزي و من بين الزبائن الإماراتية أسماء الهاشمي التي أكدت على أن “الكاراكو الجزائري” يستحق أن يكون عالمي من جهته أن الزي خفيف في اللبس و أجد راحتي به و صرحت أنها لم تكن لديها فكرة عن الثقافة الجزائرية و خاصة الأزياء المختلفة و جدتها فخمة، مريحة و أنيقة.

 

تعرف سوق الأزياء بالمنافسة الشديدة خاصة في الإمارات ما هي خططك في المستقبل القريب؟

 

لابد من العمل و الاجتهاد و الإبداع لمواجهة أي منافسة خاصة في مجال الأزياء و لذلك أعمل على إعداد تشكيلة مميزة جدا سأعلن قريبا عن موعد عرضها في جو يليق بفخامة تراثنا العتيق بالإمارات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
التخطي إلى شريط الأدوات